قصة نجاح / من قسم الألمنيوم - عبد الله عزات الغرة

أنا الطالب عبد الله عزات الغرة من طلاب قسم الألمنيوم ، عمري الآن 16 عاماً، و أسكن حاليا في معهد الأمل للأيتام منذ سنتين ، والدي متوفى منذ 3 سنوات وتوفي إثر مرضه، حيث كان يعاني من الشلل الكلي.
ويعيش معي في المعهد أخوة اثنان أصغر مني سنًا، عدد أفراد أسرتي 6 أفراد، ويقوم برعاية الأسرة أخي الأكبر وهو يعمل في برنامج تشغيل مؤقت في جمعية خاصة. وأيضا تحصل الأسرة على بعض المساعدات من الجمعيات الخيرية.
التحقت بمركز التدريب المهني لدراسة مهنة الألمنيوم بسبب عدم قدرتي على استيعاب المواد الدراسية في المدرسة وشجعتني والدتي على تعلم هذه المهنة حتى أستطيع في المستقبل أن أعمل بها.
حيث أيضا من خلال التحاقي في المركز تعرفت على جميع خامات الألمنيوم وكيفية تجميعها وتركيبها، واكتسبت معلومات جديدة في مجال الألمنيوم.
وأنا سعيد جدًا بوجودي في المركز، كما تعرفت على أصدقاء جدد ومعلمين جدد وبنيت علاقات صداقة طيبة معهم.
أتمنى في المستقبل أن يكون لي ورشة خاصة بي وأن أستقل بذاتي لكي أساعد أسرتي وأبني مستقبلي وأحقق هدفي من تعلم هذه المهنة.


شارك :