د. صبري صيدم: افتتاح أكاديمية سيسكو هو يوم مشهود يتم فيه وضع لبنه جديدة من لبنات الوطن ويفتح شريانا للحياة..

فكرة افتتاح اكاديمية سيسكو الإقليمية ليس بالجديدة بل وضعت جذورها عام 2000 ولكن خصوصية الوضع القائم وانطلاق الانتفاضة الثانية حالت دون إطلاق النشاط في توقيته المناسب إلا أن إصرار مؤسسة إنقاذ الطفل وضمن مشروعها تطوير التعليم والتدريب المهني والتقني وبالشراكة مع مؤسسة ميرسي كور كان العامل الأساسي الذي ساهم في افتتاح رسمي للأكاديمية تم في السابع والعشرين من شهر اكتوبر في كلية هشام حجاوي التكنولوجية في مدينة نابلس، وبتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية »USAID« وقد حضر هذا الحدث شخصيات رسمية ودولية ومحلية أكدت كلها على أهمية هذا الحدث.
فقد أكد السيد جيري فارل مدير مؤسسة إنقاذ الطفل في الأراضي الفلسطينية أن هذا الحدث هو مؤشر على قدرة أهالي مدينة نابلس على مواصلة تعليمهم العالي موضحا أن الأكاديمية ستساهم في اخراط الشباب الفلسطيني في عالم التكنولوجيا الذي من شانه أن يزيد فرص التنافس لدى الشباب والحصول على فرص عمل.
فقد اعتبر دكتور صبري صيدم مستشار الرئيس للاتصالات إلى أن افتتاح الأكاديمية هو يوم مشهود يتم فيه وضع لبنه جديدة من لبنات الوطن ويفتح شريانا للحياة في أن هناك قصة نجاح جدية تؤسس لوطن جديد.
وأكدت بدورها السيدة شيري كارلن نائب مدير بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في الأراضي الفلسطينية على أهمية مشروع تطوير التعليم والتدريب المهني والتقني التي تأتي ضمنه هذه الفعالية في إحداث تغيير جذري
وسريع يتلاءم مع سرعة وتطور تكنولوجيا المعلومات.
وتحدث في ذلك اليوم كل الأمين العام لكلية هشام حجاوي ناصر العالول الذي ركز على استمرار الكلية في تطوير الشراكات القيمة وتقديم الخبرات التدريبية التي تلائم حاجة السوق، كما أكد السيد الياس بابون رئيس رابطة التعليم والتدريب المهني على أن هذه الأكاديمية تهدف أيضا لرفع مكانه التعليم مفتخرا باختيار كلية هشام حجاوي كعضو من أعضاء رابطة التعليم والتدريب التقني في فلسطين.وشكر السيد نائب رئيس جامعة النجاح الوطنية ما هر النتشه القائمين على الأكاديمية لاختيارهم جامعة النجاح لافتتاح الأكاديمية.
والجدير بالذكر أن اكاديمية سيسكو ستعمل على رعاية وتقديم الدعم الفني لكافة المؤسسات المحلية التي ترغب باعتمادها كأكاديمية محلية في فلسطين، وستوفر للطلاب دورات في التكنولوجيا والكمبيوتر والصيانة وتطوير المهارات
والاتصال اللاسلكي ونظام حماية شبكات الانترنت.


شارك :